مقالاتPcبلاي ستيشن

أسئلة طرحها الجزء السابق من God of War ونحن بانتظار إجاباتها في جزء Ragnarok

أتريوس، وأودين، ولوكي، وثور، كل تلك الأسماء وراءها الكثير من الخبايا والأسرار التي أثارت فضولنا جميعًا

لا شك أن هذه السنة حافلة بالألعاب الجيدة، وألعاب الـ AAA، والتي من الصعب أن تنافس فيها الكثير من الألعاب على المركز الأول. عناوين مثل God of War: Ragnarök، وElden Ring هما من تصدر المشهد، وحصلوا على درجة كبيرة من الترقب بداية من الإعلان عنهم، وحتى وقت صدور Elden Ring، وحتى الثانية التي ستصدر فيها GOW: Ragnarök.

سيستكمل الجزء الجديد، من تطوير Santa Monica، رحلة كريتوس وأتريوس ومغامراتهما معًا وهما يحاولان أن يوقفا النبوءة المسماة Ragnarök من الحدوث. سنعيش معهما لحظات مليئة بالوحوش والمخاطر، والبيئات الصعبة المليئة بالعقبات كما عودتنا السلسلة.

God of War Ragnarok Gameplay Trailer Odin Tease

معظم اللاعبين سيجربون اللعبة من أجل المتعة الهائلة الي تحتويها، والمعارك الضارية التي تعودوا عليها، ولكن فئة أخرى، من اللاعبين سيركزون على القصة والميثولوجيا الأوروبية. ولكن الفجوة الزمنية بين الجزء الأخير في 2018، وهذا الجزء، قد يسبب بعض العقبات أمام المطورين عليهم أن يحلوها.

ما دور لوكي؟

God of War

أول مرة رأينا فيها ولد كريتوس، أتريوس، كان في الجزء السابق. أتريوس هو ولد كريتوس وفاي، وفكرة أن كريتوس يصنف كإله، وفاي عملاقة جليدية أو Frost Giant، هذا الأمر يجعل الولد نصف إله، ونصف عملاق. ولفترة طويلة أبقى كريتوس على ولده في الخفاء لأنه نصف إله، ومن السهل فهم السبب وراء ذلك؛ فكريتوس مر بالكثير من الأحداث في الأجزاء السابقة علمته كيف يمكن أن يكون قتال الآلهة عنيفًا، وهذا آخر شيء يريده كريتوس لولده.

أثناء رحلتهم إلى نثر رفات فاي، اعترض طريق كريتوس وأتريوس حائط كبير على هيئة فاي العملاقة. أشار الحائط إلى الولد باسم لوكي، وفي السابق كنا قد رأينا كريتوس يفسر لولده أنه سُمي على اسم محارب سبارتي، وأن اسمه الأول كان لوكي قبل أن يتم تغييره.

أصل اسم “أتريوس” يعود إلى ملك الأساطير اليونانية الذي يحمل نفس الاسم، والذي كان ولدًا لبيلوبس وهيبوداميا، وشقيق ثايس. كان أتريوس الحقيقي ولدًا عنيفًا وظهر ذلك في انتقامه من زوجته عندما علم أنها على علاقة بأخيه. أما في الأساطير الاسكندنافية، فلوكي هو ابن فاي ومعروف أيضًا باسم Laufey، وهو شخصية مخادعة. ووفقًا للأسطورة، فعندما تأتي الراجناروك، سينحاز لوكي ضد الآلهة، ولكن ماذا عن رأي اللعبة؟

ظهور أودين من عدمه

koY8EHKm2nMNbQ7nQAmWMB 1200 80

ذُكر أودين عدة مرات في لعبة God of War 2018، ولكنه لم يُر على الإطلاق. أودين هو شخصية محورية ومهمة للغاية؛ لأنه والد بالدور وزوج فريا السابق، والذي أصبح عدوًا لكريتوس بعدما قتل ولده بالدور. وخلال أحداث اللعبة في 2018، يكتشف اللاعبون أن أودين سجن ميمير من قبل وعذبه. وذكر لنا ميمر أن أودين شخصية ماهرة وتحب جمع النبوءات.

وعلى الرغم من ذكر أودين في الجزء السابق، إلا أنها لم تقدم لنا الكثير من المعلومات عنه. في الميثولوجيا والأساطير، صُور أودين كمنقذ الأبطال الذين اتخذوا من فالهالا مسكنًا لهم، ودائمًا ما ارتبط بالحكمة والشعر والشفاء. شخصية أودين في الميثولوجيا تختلف عن اللعبة، اللهم في نقطة أن كليهما حكيم. هذا الأمر يعني أن الاستديو المطور قرر أن يأخذ الشخصية في منحى مختلف، وهذا يعني أيضًا أنه إذا ظهر فسيحدث شيء جلل وضخم.

عدو كريتوس الجديد في God of War Ragnarök

8675309

معظم لاعبي جزء God of War السابق، يعلمون أن زوجة أودين السابقة، فريا، تسعى إلى الانتقام من كريتوس بسبب قتله لولدها بالدور. ومع ذلك، فكثير من اللاعبين لم يروا النهاية الحقيقية للعبة التي تُظهر لمحات لشخص يرتدي عباءة. هذا الشخص هو ثور، الأخ غير الشقيق لبالدور.

ظهور ثور يعطي احتمالية كبيرة ويطرح أسئلة كثيرة جدًا. أهم تلك الأسئلة هي: هل سيستطيع كريتوس أن يهزم إله الرعد ثور؟ ذلك الإله الميثولوجي القوي المسيطر على مطرقة المليونير Mjölnir المدمرة. أيضًا هناك سؤال مهم، وهو: هل سيتعاون ثور مع فريا ليسعيا للانتقام؟ فكرة تشكيلهما لفريق في حد ذاتها تستوجب سؤالًا ثالثًا متعلقًا بالتناغم بينهما وما إذا كانا سيتشاجران أم لا.

في النهاية، لا بد لكل تلك الأحداث التي طُرحت في God of War 2018 أن تجعلك تتساءل عما إذا كانت ستحدث أم لا. هي مجرد تساؤلات أجبرها علينا المطورون، ولكن لا دخان بدون نار، وأعتقد أن الإجابات ستكتمل سواء في الجزء القادم هذا العام أو في أجزاء أخرى مستقبلية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى