مقالاتPcإكس بوكسبلاي ستيشننينتيندو سويتش

كيف يمكن لروكستار أن تصلح ما أفسدته في ثلاثية Grand Theft Auto المحسنة؟

حلول واقعية لشركة روكستار

بعد الإعلان عن النسخة المحسنة لثلاثية Grand Theft Auto المحسنة، لم يصدق الكثير من اللاعبين أنفسهم. سنشاهد ألعابنا المفضلة، ألعاب الزمن الجميل برسوميات خارقة، ومن الشركة العملاقة Rockstar! بالتأكيد أن الأمر سيتخطى المتوقع وستحطم Rockstar الأرقام القياسية كما تفعل دائمًا، لكن للأسف، لم تسر الأمور كما خطط لها بالنسبة للشركة.

بغض النظر عن المجهود الذي بذلته الشركة في ثلاثتها الجديدة، ونعم أغض النظر عن المجهود لأنني لم أجد مبررًا لهذا الإخفاق سوى السعي وراء المال. لم تراع الشركة اهتمامًا كبيرًا باللاعبين. لماذا؟ بسبب الرسوميات المشوبة بالكسل الواضح والذي لا يخفى على العين، لا تحتاج أن تكون ناقدًا لتلاحظه.

الكثير من المشاكل التقنية، والوجوه غير الواقعية، وغيرها من الإخفاقات التي واجهت اللاعبين وجعلت الشركة تزيل نسخة اللعبة الخاصة بالحاسب الشخصي من الأساس. وقد يبدو أن ما نحن بصدد فعله هو عبارة عن نقد لاذع للشركة بسبب فشلها أو شيء من هذا القبيل، إلا أن الأمر ليس كذلك، فجميعنا نعلم من هي روكستار. GTA V أو Red Dead Redemption 2 كفيلتين.

في الواقع هذا النقد إذا كان يدل على شيء، فإنه يدل على عظمة روكستار التي كنا نتوقعها كلاعبين ومحبين للشركة، وأننا كنا ننتظر منها أفضل من ذلك بكثير لأننا نعلم من هي روكستار، على أي حال، نحن فقط نخشى على الشركة من التراجع.

مشاكل ثلاثية Grand Theft Auto المحسنة

Grand Theft Auto Trilogy

بعد إصدار ثلاثية Grand Theft Auto: The Trilogy – The Definitive Edition، وجدنا الكثير من اللاعبين يشتكون من مشاكل متعددة. على سبيل المثال، أشكال الشخصيات، وبعض التأخيرات Lagging الحادثة في اللعبة، وحتى صوت شفرات اللعبة التي تعودنا عليها، لم نجدها في النسخة المحسنة الجديدة.

في الوقت الحاضر، هناك الكثير من المحتوى القابل للتنزيل أو Downloadable Content “DLC” وهو ما يحمي ظهر الكثير من الشركات ويشجعهم على تصميم ألعابهم وتحديثها تدريجيًا. وفي بعض الأحيان نجد أن مشاكل تلك الألعاب تُحل في يوم أو بضعة أيام، وفي كثير من الأحيان نجد أن مشاكل اللعبة تستمر بدون أي مساعدة. وهنا نعتقد أن روكستار ستقوم ببعض التحديثات الجديدة، ولكنها لن تفي بالقدر المطلوب.

فكرة تحديث اللعبة بعد إصدارها هي مزية كبيرة لم تمتلكها الشركات في الماضي. خذ عندك Cyberpunk على سبيل المثال، أخذت اللعبة قدرًا هائلًا من التسويق، مثل ثلاثيتنا المحسنة هنا، وبعد هذا الكم من الدعاية، صدرت اللعبة وأخذت انتقادات لاذعة ورأت الأغلبية الكاسحة أن اللعبة احتاجت إلى المزيد من الوقت في مرحلة الإنتاج.

ثلاثية GTA المحسنة ليست كارثية، وإنما احتاجت المزيد من الوقت. ربما احتاجت الشركة أن تضيف بعض الواقعية على الشخصيات، وربما الفنيات كذلك؛ فنرى أن الشركة ربما احتاجت أن تهتم بشكل المطر، والضباب، وغيره من العناصر الجوية التي كانت لتضفي جوًا من الواقعية على الأحداث الساخنة.

كيف تحسن Rockstar من الثلاثية؟

إذا كنت متابعًا لما يجري مع GTA V، فسترى أن اللعبة ما زالت ناجحة حتى يومنا هذا، حتى وبعد مرور حوالي 8 سنوات على إصدارها لأول مرة، وأعتقد أنك تعلم أن السبب يكمن في المحتوى المجاني الشيق والتفاعلي، المحتوى الأونلاين.

أعتقد أن محتوى الأونلاين في العالم المفتوح قد يشفي بعض الجراح. لا أظن أن هذا الأمر سيتم إنجازه، على الأقل الآن، ولكن أعتقد أن هذه الخطوة هي ما ستشفى بعضًا من غليل المتابعين المتزايد. وبالنظر إلى العائد التي ما زالت تحققه Rockstar من الأونلاين الخاص ب GTA V، قد أغير رأيي وأظن أنها ستفعل هذه الخطوة، خصوصًا وأنها ستدر عليها بعض الأموال، ونحن نعلم كم تعشق Rockstar الأموال.

الإعلان عن النسخة المحسنة من GTA 4

Grand Theft Auto

بعد تأكد Grand Theft Auto: The Trilogy — The Definitive Edition، وبعد إصدارها مباشرةً، خرجت الكثير من الشائعات التي تقول بأن الشركة بدأت العمل على النسخة المحسنة من GTA 4.

وإذا نظرنا لسلسلة Red Dead Redemption، سنرى أن هناك أقاويل أيضًا بالعمل على النسخة المحسنة من اللعبة الأولى التي صدرت في 2010. كل هذه الأمور في غاية الجمال ونتمنى أن تحدث، ولكن إذا حدثت مثلما حدثت الثلاثية الحالية، فلا نريدها. يجب على روكستار أن تهتم بالتفاصيل وتجعل اهتمامها الأول والأخير ينصب على احتياجات اللاعبين، وليس على احتياجاتها!

الإعلان عن اللعبة المنتظرة، GTA 6

Grand Theft Auto

الإعلان عن النسخة الجديدة والأخيرة بشكل كبير عن سلسلة GTA الأعظم سيكون بمثابة المخدر النهائي والفوري لكل أخطاء Rockstar السابقة، وليس أخطاء الثلاثية فقط. من بعد نجاح GTA 5 الساحق، والكثير من اللاعبين يطالبون الشركة ليلًا ونهارا بالنسخة الجديدة من GTA 6.

أعتقد أن ما يؤخر الشركة حتى الآن هي رؤيتها بأن GTA 5 ما زالت تبيع الكثير من النسخ، وتجذب الكثير من اللاعبين تحديدًا بالأونلاين كما تحدثنا، كما أن الجماهير لن تتهاون في النسخة القادمة من السلسلة، فهي بنسبة كبيرة ستكون النسخة الأخيرة بالإضافة إلى أن الوقت الذي انتظره الجماهير ليس بالقليل.

في النهاية، جميعنا يعلم من هي روكستار كما قلنا، ولكن هذا لا يشفع لها ما فعلته وما تفعله بالثلاثية والجماهير، ولكننا نأمل خيرًا فيما سيأتي من عبقريات منتظرة من Rockstar.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى