مقالاتPcإكس بوكسبلاي ستيشن

انتقال الجزء الجديد من The Witcher إلى محرك Unreal Engine 5.. هل هي خطوة جيدة؟

انتقال عملية تطوير الجزء الجديد من اللعبة على محرك Unreal Engine 5 بدلًا من محرك CD Projekt Red

من بين جميع الإصدارات التي نراها يوميًا في عالم ألعاب الفيديو، صدمتنا أقوى تشويقية في هذا العام بلا منازع، تشويقية الجزء الرابع من The Witcher بتطوير العملاقة CD Projekt Red. أخيرًا وبعد طول انتظار سنرى الجزء الرابع “بحقبته الجديدة” كما هو موضح بالبوستر الرسمي للعبة. لا ن علم أي شيء عن عالم اللعبة ولا عن تفاصيله حتى الآن، ولكننا نتوقع شيئًا أسطوريًا بعكس الإصدار الكبير والكارثي بنفس الوقت للعبة Cyberpunk 2077 التي ارتبط اسم المطور بها كلما ذُكرت.

ما نحن هنا اليوم لأجله هو الخبر المتعلق بالتطوير نفسه وأن الاستديو سيستبدل المحرك الخاص به والذي يسمى REDengine وسيتم تطوير اللعبة على الـ Unreal Engine 5، والذي يتميز بقوته الشديدة في عالم الألعاب ورأيناه لأول مرة من خلال ديمو صدر في 2020 وهو محرك مخصص لألعاب الجيل الجديد. وبغض النظر عن قوة محرك الاستديو الخاص، إلا أنه لا يُضاهي قوة المحرك العملاق Unreal Engine 5.

الانتقال إلى محرك Unreal Engine 5

The Witcher 4

بالنسبة للناحية النظرية والفنية، لم تكن الشركة مضطرة لنقل عملية التطوير من محرك REDengine إلى محرك Unreal Engine 5 الخارق. فإذا نظرنا إلى أكبر لعبتين من ناحية العالم المفتوح والتصميم البصري، ألا وهما The Witcher 3 وCyberpunk 2077، بالنسبة للاستديو، فسنرى أنهما كانا قويين من ناحية الرسوميات والعالم المفتوح وذلك طبعًا بغض النظر عن التقييم أو أداء اللعبة. هاتين اللعبتين أظهرا قوة الاستديو في إنتاج ألعاب قوية وهذا مرةً أخرى مع مراعاة الفروق بينهما؛ فالجزء الثالث من The Witcher هو واحد من أفضل الألعاب في التاريخ على عكس Cyberpunk 2077 التي أحبطت مئات الآلاف.

على الأغلب أن الاستيديو لم ينقل التطوير إلى المحرك الخارق الجديد بسبب الأداء. فإذا نظرنا إلى محرك الشركة، فسنرى أنه كان جعل لعبة Cyberpunk 2077 تعمل على الحاسب الشخصي على إعدادات الأولترا Ultra Settings، وفي نفس الوقت جعل تجربة The Witcher 3 رائعة حتى على تحويلة النينتندو سويتش، وهذا يعني أن اللعبة كانت مستقرة على جميع أجهزة الهاردوير التي عملت عليها تقريبًا. وعلى الرغم من أن محرك Unreal Engine مرن كفاية مقارنة بمحرك الاستديو، إلا أن الوقت قد حان بالنسبة للاستديو أن يرينا شيئًا جديدًا وقويًا؛ فمنذ The Witcher 2: Assassin of Kings والاستديو يعمل على ذلك المحرك.

خطوة عملية للجزء الرابع من The Witcher

The Witcher 4

لمن لا يعرف، فمحرك Unreal Engine أصبح واحدًا من أكثر المحركات انتشارًا واستخدامًا في عالم صناعة الألعاب، ولقد استخدمه حوالي 7.5 مليون مطور سواء في ألعاب AAA أو الألعاب المستقلة أو Indie مستغلين قدرات هذا المحرك الجبار والذي يعطيك واقعية ليس لها مثيل. أجل هذا محرك Unreal Engine استُخدم بكثرة، ولكن Unreal Engine 5 ليس كذلك؛ فألعاب قليلة فقط هي من استخدم مطوروها هذا المحرك الجبار، وهذه الألعاب هي ألعاب AAA فقط على الأقل حتى الآن وها هو الجزء الرابع من ذا ويتشر ينضم إلى تلك الألعاب العملاقة. استخدام هذا المحرك يعطي نتائج متوقعة رائعة؛ فالصورة التي سيرسمها المطورون في أذهانهم عن الألعاب ستخرج كما هي في أذهانهم دون أن يخذلهم المحرك. هذا الأمر سيكون ذا فائدة عظيمة بالنسبة إلى CD Projekt Red، وبالأخص للعبة Cyberpunk 2077.

لسوء الحظ، عانت Cyberpunk 2077 وبعض المحتوى في The Witcher 3 من بعض المشاكل الفنية والتقنية عند الإطلاق، ولكن الآن حانت الفرصة بالنسبة للاستديو ليصلح بعض أخطائه السابقة مع هذا المحرك الجبار الجديد. استخدام المحرك الجديد سيساعد اللعبة في الأداء ويقلل من مشاكل الجلتشات وهذا سينجي الاستديو من الفخ الذي وقع به في السابق.

انتقال الجزء الجديد على محرك جديد كليًا لن يجعل اللعبة تعاني من ناحية الأداء والدقة، بل بالعكس فالأمر سيعود بالنفع على الجميع، ولكن في المقابل هذا سيعطل إصدار اللعبة قليلًا.

وخلاصةً، نحن نأمل خيرًا جمًا في الجزء الرابع من The Witcher. ألعاب مثل Stalker 2، وHellblade 2 يتم تطويرهم الآن على المحرك الجديد Unreal Engine 5، وما رأيناه من إعلان اللعبة الأخرى أذهلنا جميعًا لدرجة أننا لم نصدق في البداية أن تلك المشاهد كانت من اللعبة نفسها، بل ظنناها مشاهد سينمائية وهذا ما نتنمى رؤيته في The Witcher 4.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى