مقالاتPcإكس بوكس

بعد مشاكل Halo Infinite، إليكم قصة السلسلة باختصار بين استديو Bungie و343 Industries

تُرى ما القادم بالنسبة للسلسلة؟

بعد إلغاء طور الـ Couch Co-op مؤخرًا في لعبة Halo Infinite، بدأ اللاعبون يطرحون الكثير من الأسئلة بخصوص الاستديو المطور 343 Industries وإذا ما كان ينوي إيقاف السلسلة أم لا، خصوصًا أن الاستديو أصبح تائهًا بخصوص السلسلة ولا يعرف لها اتجاهًا يرضي الجميع في المستقبل كما أشارت بعض التقارير، وبعد فشل بعض الأجزاء التي تلت الثلاثية.

بعدما قرر استديو Bungie ترك مايكروسوفت، تم توكيل مهمة تطوير اللعبة إلى استديو 343 Industries لمحاولة بدء حقبة جديدة من السلسلة، ولكن هذا ما لم يعجب الكثيرين من المعجبين الأوفياء والمعتادين على التوجه القديم للسلسلة، ولذلك قرروا إعادة زيادة الأجزاء السابقة. وبالحديث عن الحاضر، سنجد أنه لا يوجد مستقبل واضح بالنسبة للسلسلة الآن، وأن قاعدة جماهيرية كبيرة تريد توكيل مهام التطوير إلى استديو آخر.

انطلاق سلسلة Halo العظيمة

Bungie

بدأت السلسلة بإصدارة Combat Evolved، وهي التي قدمت إلينا بطلنا Master Chief وهو يحاول إحباط عملية تفعيل خاتم Halo. استكمل الجزء الثاني ما بدأه الأول وقصة Master Chief وهو يبحر في هذا العالم الضخم مقدمًا لنا شخصيات جديدة مثل Arbiter. بعد ذلك جاء الجزء الثالث متوجًا ما قدمه الجزآن الأولين بنهاية لائقة شهدت نهاية الحرب أخيرًا.

وبعد هذه الثلاثية والـ Prequal الذي قدمه استديو Bungie، أُوكلت مهام التطوير إلى 343 Industries، وهو الاستديو الذي قرر استكمال ما فعله سابقه عن طريق تقديم الـ Reclaimer saga لنا. عادت السلسلة بالجزء الرابع ورأينا Master Chief يقاتل مرة أخرى ضد مجموعة جديدة وهي الـ Prometheans. كانت اللعبة جيدة للغاية، ولكن لاحظ الكثيرون أن أسلوب السرد لم يكن بجودة ما رأوه من Bungie.

بداية الترنح

halo infinite campaign co op

في 2015، صدر الجزء الثاني من الاستديو الجديد وكان Halo 5: Guardians، وكان أكثر الأجزاء التي اختلف عليها الجماهير. استكمل هذا الجزء ما حدث في الجزء الرابع، عدا أنه أخذ مسارًا مختلفًا تمامًا. طور القصة كان جديدًا على اللاعبين الذين وجدوا أنفسهم مطاردين بواسطة Fireteam Osiris. اتهمت القصة بأنها أضعف بكثير من الأجزاء السابقة وأن السلسلة أخذت خطوة إلى الوراء.

وأخيرًا صدرت Halo Infinite، والتي تعد لعبةٌ جيدة للغاية، ولكن يبدو أن سقف الطموحات كان مرتفعًا للغاية. اللعبة انتهجت نوعية العالم المفتوح أكثر، وابتعدت نوعًا ما عن الجزأين السابقين عن طريق تقديم الكثير من الأحداث الشيقة. أكثر المآخذ على هذا الجزء كانت في نقص محتوى اللعب الجماعي، والذي كان من المفترض أن يصبح أفضل مما رأينا بكثير.

خلاصة ثلاثية 343 Industries أنها جيدة للغاية، ولكنها ليست بنفس التناسق الموجود في الثلاثية السابقة. هنا تشعر بأن كل جزء مختلف عن الآخر والتناغم أبعد عما يكون من الحدوث، ويبدو أن علاقة الاستديو بالسلسلة لن تستمر طويلًا خصوصًا أنها واحدة من أضخم حصريات Xbox إن لم تكن الأضخم.

رحيل رئيسة استديو 343 Industries ونقص المحتوى في Halo Infinite

بعد Halo infinite وطور اللعب الجماعي الخاص بها، ترك الاستديو انطباعًا ليس جيدًا عنه. طور اللعب الجماعي المجاني كان من المفترض أن يجعل اللاعبين يقضون أوقاتًا أطول على السلسلة، ولكن ما حدث هو أن اللاعبين عادوا إلى ثلاثية The Master Chief Collection، وتناسوا Infinite والجزئين الذين سبقوها تمامًا.

ومؤخرًا، صرح استديو 343 Industries أن طور couch co-op لن يكون موجودًا في Halo Infinite، وهذا ما أزعج اللاعبين كثيرًا؛ وهذا لأن طور couch co-op كان مطلوبًا بشدة. وما زاد الطين بلةً كان مغادرة رئيسة الاستديو Bonnie Ross، وهذا بعدما قضت حوالي 30 سنة مع مايكروسوفت، مصرحةً أنها تركت الاستديو بسبب مشاكل عائلتها الصحية.

لا ندري الآن ما مصير سلسلة Halo الشهيرة، وما إذا كانت ستُكمل مسيرتها مع استديو 343 Industries أم لا. ما نعرفه هو أن السلسلة ستستمر خصوصًا أنها واحدة من أفضل وأقوى حصريات مايكروسوفت والإكس بوكس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى