أخبارPc

تأجيل لعبة رعب البقاء Sons of the Forest مرةً أخرى، ولكن هناك تشويقية صغيرة قد تصبرك!

بعد أن كان من المقرر لها أن تصدر في ربيع هذا العام، تم تأجيلها مجددًا وهذه المرة إلى الخريف

بعد فترة طويلة جدًا من التطوير، قرر استديو Endnight Games أخيرًا أن يزود اللاعبين ببعض الأخبار عن لعبة Sons of the Forest، ولكن لسوء الحظ ليست الأخبار التي نود سماعها دائمًا. يبدو أن اللاعبين سيضطرون للانتظار حتى نهاية هذا العام لكي يحصلوا على تلك اللعبة المرعبة ذات العالم المفتوح. كان من المفترض أن تصدر اللعبة هذا الربيع، ولكن الآن من المقرر أن تصدر لها في الخريف.

تأجيل لعبة Sons of the Forest إلى الخريف

المرة الأولى التي يتم فيها الإعلان عن لعبة Sons of the Forest كانت في 2019 وكان من المقرر لها أصلًا أن تصدر في أواخر 2021، وذلك قبل أن تتأجل إلى ربيع 2022. اللعبة تعد استكمالًا للعبة المستقلة السابقة The Forest. وفي ذلك العنوان، يتعين على اللاعبين أن ينجحوا في النجاة من الغابة المليئة بالوحوش والعقبات الأخرى المرعبة لكي يستعيدوا ابنهم مرة أخرى. من المفترض أن تتضمن اللعبة الجديدة من السلسة، Sons of the Forest أو أبناء الغابة، ميكانيكيات جديدة، وطقس محسن، وبالتأكيد ذكاء اصطناعي أكثر ذكاءً!

بالأمس، أعلن الاستديو على صفحته الرسمية على تويتر أن اللعبة تم تأجيلها من مايو 2022 إلى أكتوبر من نفس هذا العام. يبدو أن هذا القرار صدر من الاستديو في الأسابيع القليلة الماضية وذلك عندما أدرك استديو Endnight Games أن رؤيته للعبة طموحة للغاية ولذلك فهي تحتاج وقت أطول. أصدر أيضًا الحساب مقطعًا مدته خمس ثواني ليحمس اللاعبين الذين يريدون معرفة ما الذي يفعله الاستديو منذ نوفمبر من العام الماضي.

الآن، وقد تم تأجيل اللعبة، يجب علينا الانتظار حتى تنتهي عملية التطوير وتصدر في أكتوبر هذا العام على أجهزة الحواسيب الشخصية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى