مقالات

تعرف على مبيعات الألعاب الرياضية وسيطرتها على الأسواق العالمية

الألعاب الرياضية تسيطر على سوق الألعاب حول العالم

هناك العديد من الألعاب الرياضية المنتشرة بكافة ألوانها وأنواعها، كل لاعب يختار اللعبة المناسبة بناءً على تفضيله الرياضي الشخصي؛ هناك من يختار ألعاب سباقات السيارات ويجد فيها متنفسه من ضغوطات الحياة، وهناك من يُخرج ما به من أدرينالين على ألعاب كرة القدم، وهناك من يحاول تطبيق حلمي في أن يصبح لاعبًا لكرة السلة في ألعاب من نفس النوعية مثل ألعاب NBA، وتلك التنويعة الكبيرة تدل على أن الألعاب الرياضية في انتعاش مستمر ولها جمهورها الخاص مثل باقي الألعاب، بل وأكثر!

بالنسبة لأشخاص آخرين، فالألعاب الرياضية ما هي إلا هراء محض، من يريد أن يلعب لعبةً رياضية في حين أنه يمكنه الاستمتاع بسلسلة Call of Duty ويخرج حماسه على أسلوبه الوحشي، وماذا عن ألعاب الرعب والحماس المتقد الذي يمكنك أن تحصل عليه منها؟

مع هذا كله، ما زالت الألعاب الرياضية تحقق وتكسر المزيد من الأرقام القياسية يومًا بعد يوم. ما زالت الألعاب الرياضية تهيمن على مبيعات الولايات المتحدة على سبيل المثال، وآخر سنوات حياتنا -2021- تشهد بذلك الأمر، مثلها مثل كل السنوات. بالتأكيد كان للوباء العالمي الذي سببه فيروس كورونا اللعين دورًا فعالًا في انتشار ألعاب الرياضة مثلها مثل بقية الألعاب، ولكن ما تقوله لغة الأرقام أن الألعاب الرياضية تتفرد بصدارة المبيعات!

لغة الأرقام لا تكذب!

الألعاب الرياضية

على الجيل الجديد من مشغلات الألعاب، وبالتحديد على البلايستيشن 5، فالألعاب الرياضية سيطرت وكسحت سوق الألعاب في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا. جاءت في الصدارة لعبة كرة السلة الشهيرة NBA 2K22 ومن بعدها رأينا لعبة كرة القدم الأمريكية NFL 22 تأخذ المركز الرابع. أما عن المركز الثامن فحجزته لعبة البيسبول MLB The Show 21 ومن بعدها جاءت FIFA 22 في المركز الثاني عشر، لتحل بعدها سابقتها FIFA 21 في المركز السابع عشر.

هذه الأرقام تعني أن الألعاب الرياضية سيطرت على حوالي 30 في المئة من قائمة أول 20 لعبة. وبالنسبة للأوروبيين، فالألعاب الرياضية سيطرت كذلك، ولكن بدلًا من تصدر NBA 2K22 للمشهد جاءت FIFA 22 لتحل في المرتبة الأولى، وهو أمر منطقي تمامًا؛ فالأوربيون يعشقون كرة القدم. وكذلك ظهر البعض من الألعاب المذكورة بالأعلى مثل FIFA 21، وNBA 2K22، وظهرت لعبة سباقات سيارات الفورميلا 1 F2 2021.

ماذا عن أجهزة الجيل السابق؟

الألعاب الرياضية

أما عن البلايستيشن 4، فلم يختلف الأمر كثيرًا كذلك؛ رأينا في الولايات المتحدة وكندا أن الألعاب الرياضية ظهرت بقوة، ولكنها ليست في المركز الأول والذي كان محجوزًا لأكثر الألعاب أيقونية GTA 5، ومع ذلك، فظهرت لعبة مثل NBA 2K22 كرابع أكثر الألعاب تحميلًا في 2021، ولعبة كرة القدم الأمريكية MLB The Show 21 جاءت في المركز الثامن، وFIFA 21 كانت في المركز السابع.

سيطرت تلك الألعاب الرياضية لا يجب أن يستهان بها على الإطلاق فتلك الألعاب جاءت على رأس عناوين عملاقة مثل Minecraft، وSpider-Man: Miles Morales، وCall of Duty: Vanguard، وResident Evil Village، وغيرهم من الألعاب القوية.

مستقبل الألعاب الرياضية

الألعاب الرياضية

على الرغم من ذلك النجاح الباهر للألعاب الرياضية وما رأيناه من إحصائيات، إلا أن المستقبل لا يوحي بذلك الخير والنجاح المستمرين للألعاب الرياضية؛ فلقد شاهدنا جميعًا مشكلة الـ FIFA مع شركة EA المطورة بسبب الاسم الخاص بها وقضية المليار دولار كل أربع سنوات من أجل الاسم.

أما عن المنافس الأقوى للعبة FIFA، وهي لعبة Pro Evolution Soccer أو PES كما نعرفها، فواجهت هي الأخرى مشاكل لا تُحسد عليها؛ اللعبة أُطلقت بشكل كارثي وحصلت على تقييمات هي الأسوأ في تاريخها وذلك بعد أن تغير اسمها من PES إلى eFootball وجاءت بمشاكل وأعطال لا تعد ولا تحصى لدرجة أن اللعبة مجانية للعب الآن.

على كل حال، رأينا أن الألعاب الرياضية لها شعبية أكبر مما كنا نتوقع، وليس في أنحاء متفرقة من العالم وحسب، بل حتى في بلداننا العربية نرى اللاعبين وأكثرهم من غير اللاعبين يستمتعون بألعاب الرياضيات وبالأخص رياضيات كرة القدم مثل FIFA وPES، والتي لا يخلو منها أي متجر أو “محلٍ للألعاب”. وبالرغم من المستقبل غير الواضح بالنسبة لألعاب كرة القدم، إلا أن باقي الألعاب الرياضية تحافظ على استقراراها الواضح، ويبدو أنها ستظل على القمة لبعض الوقت، ومن يدري، قد تظل هكذا للأبد!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى