أخبار

رئيس شركة Activision يدلي بتصريحات مستفزة بشأن التحرش الجنسي ومشاكل الشركة

مقابلة أخيرة مع بوبي كوتيك تكشف أقوالًا غريبة من الأخير!

في مقابلة حدثت مع الرئيس التنفيذي لشركة Activision والذي يدعى بوبي كوتيك، أدلى الأخير ببعض الإجابات غير المنطقية والمتعلقة بمشاكل الشركة وتراجع مستواها. حدثت تلك المقابلة الشخصية عقب الاستحواذ الأكبر في تاريخ الألعاب، وهو استحواذ شركة مايكروسوفت (المالكة للإكس بوكس) على شركة Activision Blizzard بحوالي 70 مليار دولار.

تصريح رئيس Activision المستفز

أحد أكثر الأسئلة انتظارًا والتي كتبنا من أجلها ذلك الخبر، كان سؤال الصحفي الياباني دين تكاهيشي عن القضايا الأخيرة المتعلقة بالتحرش الجنسي، وبيئة العمل غير الصحية التي أدت إلى الإضرار بسمعة الشركة وجعلت أسهمها تنخفض بشكل ملحوظ، ليرد عليه بوبي كوتيك ردًا أدى إلى اشتعال رؤوس أصحاب الرأي شيطًا، وهو أن ذلك الانخفاض في أسهم الشركة حدث بسبب تأخر إصدار لعبتي Overwatch 2 وDiablo 4!

انهال وابل من التعليقات المهاجمة والمعترضة على تلك التصريحات التي أطلقها الرئيس التنفيذي الذي أصبح منصبه على المحك.

الجدير بالذكر أن استحواذ مايكروسوفت على شركة Activision Blizzard خفف بعض اللوم عليها وعاد الأمل إلى الشركة العملاقة من جديد بسبب بيئة عمل الصالحة لشركة مايكروسوفت وإكس بوكس بالتبعية، وحتى الآن ما زال بوبي كوتيك هو الرئيس التنفيذي للشركة الضخمة، ولكن لا نتوقع أن يدوم هذا الأمر كثيرًا خصوصًا بعد تلك الكوارث إضافة إلى أن خبر الاستحواذ لم نلبث أن سمعنا عنه البارحة، وهذا يعني أن شركة مايكروسوفت تضع اللمسات الأخيرة وتستعد لإحداث التغييرات الجذرية التي اتخذت أولى خطواتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى