مقالاتPcإكس بوكسبلاي ستيشن

كيف جسدت سلسلة Grand Theft Auto مُدن الواقع في أجزائها المختلفة؟

نظرة سريعة على مدن أمريكا ومدن سلسلة GTA

تتضمن سلسلة Grand Theft Auto العديد من الأماكن المستوحاة من المُدن الأمريكية، ولكن بشكل خيالي لا يوجد له مثيل. مُدن مثل Los Santos، وLiberty City، وVice City هي بعض الأمثلة لمدن مستوحاة من لوس أنجلوس، ونيويورك، وبالطبع ميامي، ولكنها في نفس الوقت تتميز بطابعها الخاص عن كل هذه المعالم.

أكثر الفروقات وضوحًا تتمثل في التكوين الجغرافي لمدن السلسلة واختلافها عن جغرافية المدن الأمريكية. ففي لعبة مثل San Andreas على سبيل المثال، إذا قارنت بين لوس سانتوس ولوس أنجلوس، أو سان فيرو وسان فرانسيسكو، ستلاحظ الفرق الذي نتحدث عنه.

تفاوت مساحات المدن بين سلسلة GTA والواقع

mp2 comp

إذا تناولت أحد خرائط سلسلة Grand Theft Auto وقارنتها بالخريطة المماثلة لها على أرض الواقع، فإن أول ما ستلاحظه هو صِغر حجم خريطة اللعبة مقارنةً بخريطة المدينة الحقيقية، وهذا الأمر هو ما لاحظه أحد أعضاء مدونات GTA. بالنسبة لألعاب السلسلة التي صدرت على البلايستيشن 2، كانت الخرائط أصغر حجمًا؛ فمدينة ليبرتي سيتي كانت بمساحة 7.38 كيلو متر مربعًا فقط في GTA 3، ولكن في GTA 4، وصلت مساحة المدينة إلى 16.14 كيلومتر مربع.

أما في الحقيقة وعلى أرض الواقع، ستجد أن مساحة مدينة نيويورك هي حوالي 790 كيلومتر مربع، وهذا يعني أن خريطة GTA 3 لا تساوي سوى 1% فقط من مساحتها. ونفس الشيء تقريبًا ينطبق على مدينة ميامي والتي تصل مساحتها إلى 145 كم مربع، ولكنها في Vice City لا تساوي أكثر من 9.11 كم مربع.

إذا جمعنا مساحة لوس أنجلوس، وسان فرانسيسكو، ولاس فيجاس مجتمعين، فسنجد أنها حوالي 1770 كم مربع في، وإذا مساحة GTA San Andreas كاملةً بهذه المساحة المهولة، فسنجد أن مساحة خريطة اللعبة تساوي حوالي 38.2 كم مربع، أي حوالي 2% فقط من مساحات المدن الأمريكية المذكورة.

ما قبل عصر الـ 3D

gtamap e1398074325619

قبل أن تتحول سلسلة GTA إلى الأبعاد الثلاثة 3D، تبنت مدن Liberty City، وVice City، وSan Andreas، في عناوينها ثنائية الأبعاد. وفي ذلك الوقت، كانت San Andreas هي المستوحاة من سان فرانسيسكو بدلًا من سان فيرو، وأعتقد أننا لا نحتاج إلى الحديث عن المحدودية التي كانت تسيطر على أجهزة ذلك العصر.

ولاستحالة التركيز على المساحات الشاسعة والعوالم المفتوحة في ذلك الوقت، كان التركيز منصبًا أكثر على أحياء المدن نفسها، وهذا يُلاحظ في التسميات المتشابهة، فحي بروكلين Brooklyn نجده باسم Brocklyn ومدينة Jersey City نجدها باسم Guernsey City، ولذا، فالتركيز كان موجهًا ناحية الأسماء أكثر من أي شيء آخر.

GTA 2 كانت مختلفة عن غيرها، فمدينة اللعبة كانت من المستقبل وكان اسمها Anywhere City، أي مدينة “أي مكان”، والغريب أنها كانت تحتوي على الكثير من عناصر الخيال العلمي، ولا عجب أن تصميم هذه المدينة لم يتم تبنيه في الأجزاء اللاحقة.

سلسلة Grand Theft Auto والواقعية الشديدة بعد الـ HD

GTA V full map

ومع انتشار تقنيات الـ HD، بدأ الاهتمام بالتفاصيل يظهر شيئًا فشيئا. أول لعبة HD من سلسلة Grand Theft Auto كانت GTA 4، والتي شهدت عودة مدينة Liberty City مرةً أخرى. وبالإضافة إلى مضاعفة مساحة مدينة اللعبة تقريبًا، ركّزت GTA 4 على إبراز أوجه التشابه بين مدينتها ومدينة نيويورك.

اختلفت مدينة Liberty City عن المرة الأولى التي ظهرت فيها تمامًا، وهذه المرة كانت المدينة تعج بالحياة وتبدو أكثر واقعية بكثير، ومليئة بالظاهر الجميلة التي تجعلنا ننتبه لأدق تفاصيلها.

وفي 2013، صدرت أفضل ألعاب سلسلة Grand Theft Auto بالنسبة للكثيرين، وهي بالطبع GTA 5. هذه اللعبة التي حطمت جميع الأرقام القياسية والتي تبنت أفضل الرسوميات التي مكنتنا من رؤية أفضل تبني لمدينة لوس أنجلوس، وهذا عن طريق تقديم عالمٍ مفتوح شهير بمدينته لوس سانتوس.

وفي النهاية، استطاعت سلسلة Grand Theft Auto أن تقدم لنا تجربة واقعية تليق بمستوى روكستار ومستوى لاعبيها. جسدت لنا الواقع بأفضل الطرق الممكنة ونتوقع أن يستمر الإبداع مع GTA 6.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى