مقالاتPcإكس بوكسبلاي ستيشن

كيف يمكن للعبة EA Sports FC أن تنافس ألعاب كرة القدم الكثيرة القادمة؟

الحل يكمن في الاهتمام بالكارير مود

في ألعاب الرياضة هناك ما هو أهم من أسلوب اللعب وعملية التطوير، وهذا الشيء المهم هو الحقوق أو Licensing، وهذا ما تسعى إليه شركة EA مع لعبتها القادمة EA Sports FC، وهذا أيضًا ما جعل سلسلة مثل Madden تتفوق على NFL 2K، وما يجعل FIFA تتفوق على PES في الكثير من الأحيان؛ إذ أن الأولى تحتوي على الفِرق الأصلية عكس سلسلة PES.

ما قد لا يعرفه الكثيرون هو قدر المبالغ الطائلة التي تُدفع من قِبل الناشرين للظفر بخدمات هذه الحقوق. وعلى الرغم من أن الأرقام التي تُعلن عنها الشركات الناشرة والمصادر الرسمية قد لا تكون دقيقة بنسبة 100% -لأن الشركات تحب السرية-، إلا أنها فلكية على أي حال وما خفي أعظم.

وفقًا لشبكة Sky الرياضية، فإن هناك 20 ناديًا من أندية الدوري الإنجليزي وافقوا لإعطاء حقوقهم لشركة EA لمدة ست سنوات مقابل 448 مليون جنيهًا استرلينيًا، المفاوضات الآن في مراحلها النهائية، وإن تمت بشكلٍ نهائي، فإن هذا سيكلف EA حوالي 588 مليون دولارًا أمريكيًا.

هذه الصفقة من شأنها أن تجعل لعبة EA Sports 23 متضمنة حقوق أندية أشهر دوري في عالم كرة القدم، وهو الدوري الإنجليزي بكل أنديته العشرين القابعة في الدرجة الأولى. كل شيء بداية من اللاعبين وأزيائهم الرسمية وحتى شعارات الأندية والتعليق سيكون متواجدًا بشكل رسمي في الإصدارة الجديدة.

لك أن تتخيل أن مبلغ هذه الصفقة يتخطى ضعف المبلغ السابق، ولا تنسى أن الـ 588 مليون دولار هو مبلغ حقوق أحد الدوريات وثمن صفقة واحدة من ضمن صفقات الحقوق الكثيرة التي تسعى وراءها الشركة.

كثرة ألعاب كرة القدم تمثل تحديًا أمام EA Sports FC وeFootball

collage scaled 1

في المستقبل القريب، سيُتاح أمام اللاعبين الكثير من الخيارات عندما يتعلق الأمر بألعاب كرة القدم. سيكون هناك 5 عناوين على الأقل وكل لعبة مختلفة عن الأخرى. GOALS وUFL هما الوافدان الجديدان في عالم ألعاب كرة القدم وأضف إليهما لعبة FIFA الجديدة والتي ستكون تحت إمرة الاتحاد الدولي لكرة القدم، وأخيرًا eFootball وEA Sports FC (PES وFIFA بمسماهم القديم) الموجودان من منذ عهدنا ألعاب كرة القدم.

لسوء الحظ بالنسبة لألعاب كرة القدم التي تعودنا عليها، سواء FIFA أو PES، فإن هناك اهتمامًا من اللاعبين نحو التجارب الجديدة التي تعدها بهم GOALS وUFL، ولهذا إن لم تستطع كلٌ من EA Sports FC وeFootball أن يُنعشا الجماهير بتجارب جديدة وظلا متمسكين بنفس كل شيء، فبنسبة كبيرة سيخسران جماهيريتهما لصالح الوافدين الجدد، خصوصًا وأن GOALS وUFL هما لعبتان مجانيتان تمامًا ولا تحتاج لأن تدفع فلسًا واحدًا لكي تلعبهما.

التركيز على الكرير مود هو الحل

1652201510 353293 1652201567 noticia normal

مع تركيز كل هذه الألعاب على أطوار اللعب الأونلاين المجاني، فإن لعبة EA Sports FC ستحتاج أن تُعيد حساباتها وترجع لجذورها لتركز على الطور الأوفلاين الأشهر، الكارير مود، والذي اشتهر منذ العناوين الأولى لسلسلة FIFA. في السنوات الأخيرة، صبّت EA جل تركيزها على الأولتميت تيم وغيره من الأطوار الأونلاين الأخرى تاركة الكارير مود بلا اهتمام واضح، وعلى الرغم من تحديث بعض مشاكله في FIFA 23، إلا أنه ظل كما هو بلا أي إضافة جديدة تُذكر، بل على العكس، قدم الطور خصائص قديمة.

لماذا يتعين على EA Sports FC أن تهتم بطور الكارير؟ لأنه من جهة أحد أشهر ما يميزها، ومن جهة أخرى فإن هذه الاهتمام من شأنه أن يغير من الطريقة التي يتناول بها اللاعبون فرقهم ويديرونها. إتاحة إمكانية أكبر لتخصيص اللاعبين وإنشاء الفرق سيكون فرصة عظيمة وطريقة أكثر من رائعة لجذب اللاعبين أكثر، والأهم من ذلك أن الاهتمام بالكارير مود سيزيد من ولاء اللاعبين.

في النهاية، وباختصار شديد، إذا أرادت EA أن تستمر على القمة وتُبقي على لاعبيها مع EA Sports FC، فسيتعين عليها أن تجد شيئًا جديدًا أو تطور من نفسها بالطريقة التي ترفع من مستوى الولاء. هل سيحدث هذا؟ الوقت فقط من يمكنه أن يُجيب على هذا السؤال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى