مقالاتPcبلاي ستيشن

لماذا تبخل علينا سوني بإصدار حصرياتها على الحاسب الشخصي؟

لأسباب كثيرة، منها البديهي ومنها ما لا يقبله العقل

ينعم لاعبو الحواسيب الشخصية مؤخرًا بسلسلة من حصريات سوني على أجهزتهم الخاصة. وبعد أن كانت ألعاب مثل God of War، وHorizon: Zero Dawn، وMarvel’s Spider-Man حصرية على أجهزة البلايستيشن، أصبحت هذه العناوين موجودة على منصة أخرى عملاقة لها شعبية مخيفة، وهي منصة الحاسب الشخصي PC، والتي من الحكمة والذكاء بالنسبة إليك كناشر أن تكسب جماهيرهم في صفك.

ولكن على الرغم من قدوم بعض هذه الحصريات العملاقة على الحواسيب الشخصية، إلا أن الكثيرون يرون أن هناك المزيد دائمًا، فسوني ما زالت في البداية ولديها الكثير في جعبتها للاعبي الـ PC. ربما يُرجع البعض السبب تأخر قدوم باقي الحصريات على منصة الحاسب الشخصي إلى أسباب مثل انشغال سوني بحصرياتها، وبالأخص بالعناوين المؤجلة. ولكن، ما هي كل الأسباب التي تمنع سوني من تحويل كل أو معظم عناوينها الرئيسية إلى المنصة العملاقة؟

سوني لديها منصتها الخاصة

سوني

السبب الأول والأكثر وضوحًا هو أن سوني لديها منصتها الخاصة الضخمة، والتي تعد بالنسبة للأغلبية من اللاعبين هي أفضل منصة في تاريخ الألعاب بسبب إسهاماتها العملاقة، وبالطبع نحن نتحدث عن منصة البلايستيشن. لمنصة البلايستيشن العديد من المميزات، ولكن لا يخفى على أحدكم أن الحصريات هي واحدة من أقوى المميزات التي بفضلها ما زالت أجهزة هذه المنصة تتميز عن غيرها سواء الإكس بوكس أو الحاسب الشخصي أو نينتندو أو غيرهم.

تأجيل حصريات سوني أو حتى العزوف عن فكرة جلبها للحواسيب الشخصية من الأساس هي واحدة من أكثر الأسباب إقناعًا. بهذا تضن سوني ولاء لاعبيها وتضمن استمرار نجاحات مبيعات منصتها. يشتري اللاعبون أجهزة البلايستيشن من أجل حصريات مثل Ratchet and Clank، وGod of War، وUncharted، وغيرهم الكثير.

ولكيلا نعطي الحصريات أكبر من حجمها، فهناك مميزات أخرى للبلايستيشن 5 كنا قد تحدثنا عنها من قبل مثل أذرع تحكم الـ DualSense في حد ذاتها وتقنية تتبع الأشعة واشتراك البلايستيشن بلس. ويكفي أن تعلم أن سوني تجني عشرات المليارات من الدولارات بفضل البلايستيشن، وهذا سببٌ يجعلها ويجعل أي شركة أخرى تتغاضى عن تحويل عناوينها على الحواسيب الشخصية.

مميزات الحاسب الشخصي تمثل تهديدًا كبيرًا

24 comparing pc and ps4 versions street fighter 5 online showed son

بغض النظر عن أن الألعاب يتم تطويرها على الحواسيب الشخصية من الأساس، فإن قوة هذه الأجهزة الشاملة تشكل تهديدًا حقيقيًا على المنصات الأخرى. وعلى الرغم من تباين إمكانيات الهاردوير والسوفت وير من جهاز لآخر، إلا أن الأجهزة القوية لا يمكن أن يتصدى لها أحد. إمكانيات الأداء المتمثلة في معدل الإطارات وغيرها من العوامل الأخرى تجعل اللاعبين تفضل هذه المنصة.

رأينا كيف فضّل اللاعبون نسخ God of War، وDays Gone، وMarvel’s Spider-Man Remastered على الحواسيب الشخصية ولو أُتيحت لهم الفرصة أو خُيروا بين البلايستيشن والـ PC، لاختاروا المنصة الأخيرة بنسبة كبيرة.

الأمر صعبٌ للغاية، أم أنه ليس كذلك؟

قد تكون سألت نفسك هذا السؤال، وهو: لماذا لا يمكن لشركة بحجم سوني أن تطور الألعاب للحاسب الشخصي ومنصة البلايستيشن في نفس الوقت؟ والجواب هنا أن هذا أمر مُكلفٌ ومرهق للغاية حتى على أعتى الشركات في مجال صناعة الألعاب. فإذا كانت الشركات لا تسلم من تأجيل الألعاب بسبب المشاكل الفنية والتقنية على منصة واحدة، هل من المنطقي أن يكون من اليسير عليها أن تطور الألعاب على المنصتين في آنٍ واحد؟ لا نقول إن الأمر مستحيل، فمعظم الاستديوهات تطور الألعاب لكل المنصات الشهيرة، ولكن بالنسبة للشركات المتخصصة وحصرياتها، فسيكون الأمر صعبًا للغاية.

وربما الأمر أعمق من ذلك، وسوني تستغل وتتعمد إصدار حصرياتها على الحواسيب الشخصية بعد مرور وقت كافي لكي تُعيد إحياءها مرة أخرى وكأنها لعبة جديدة كليًا أو كأنها تصدرها لأول مرة، ورأينا هذا الأمر بأم أعيننا في God of War نسخة الحاسب الشخصي، ومؤخرًا مع Spider-Man Remastered، وكانت النتائج مبهرة واللاعبون لم يعترضوا على دفع ثمن اللعبة مجددًا للاستمتاع بها مرةً أخرى على منصة جديدة بعد مرور سنوات على إصدارها.

الخلاصة أن تأخير سوني إصدار حصرياتها على الحواسيب الشخصية هي حركةٌ متعمدة للعديد من الأسباب التي ذكرناها والتي لم نذكرها، وفكرة أن سوني بدأت تُفكر في جماهير الحواسيب الشخصية من الأساس هي فكرة سديدة وذكية بكل المقاييس؛ ربما لاجترار الأرجل وجذبهم على منصة البلايستيشن عن طريق استغلال الحصريات كخطاطيف أو ربما تنوي سوني أن تكون زائرًا مستمرًا ومصدرًا لسعادة هذه القاعدة الجماهيرية الواسعة، لا أحد يدري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى