مقالاتPcإكس بوكسبلاي ستيشن

لماذا لن يصدر الجزء الجديد من Far Cry هذا العام؟ مشكلة يوبي سوفت والصناعة حالياً

لمن كان منتظرًا الجزء الجديد من Far Cry هذا العام، انتظروا قليلًا فظروف سوق الألعاب ليست على ما يرام!

من ضمن جميع ألعاب وسلاسل استديو يوبي سوفت، تظل سلسلة Far Cry هي الأشهر على الإطلاق بالنسبة للاستديو. منذ بداية نسخة Far Cry 3 وحتى نسخة العام الماضي، Far Cry 6، تحرص اللعبة على جلب شيء جديد للطاولة من أجل الحفاظ على تصميم العالم المفتوح المنعش وجعله متجددًا. ومع نجاح السلسلة، والجزء السابق (إلى حد ما)، بلا شك ستسمر السلسلة.

ومع ذلك، فعلى محبي السلسلة ألا يتوقعوا جزءًا جديدًا هذا العام، عليهم أن يحسبوا أنفاسهم قليلًا. بالتأكيد ستعلن يوبي سوفت عن شيء ما في الشهور القليلة القادمة، ولكن هناك الكثير من المؤشرات تدل على أن الجزء القادم من السلسلة لن يصدر هذا العام ناهيك عن جدول الشركة المزدحم بأشياء أخرى تحتاج أن ترينا إياها يوبي سوفت هذه السنة.

تأجيلات Far Cry 6 المستمرة

Far Cry

كما ذكرنا، كان هذا الجزء هو الأخير في السلسلة حتى الآن، ورأيناه على معظم أجهزة الكونسول في أكتوبر الماضي 2021. كان آخر شيء رأيناه للسلسلة قبل هذا الجزء إضافة New Dawn 2019، ولعبة Far Cry 5 في 2018. وكل عامين أو شيء من هذا القبيل، تحب يوبي سوفت أن تصدر جزءًا جديدًا في السلسلة من أجل الإبقاء على النجاح.

المشكلة مع اللعبة السابقة أنها أجلت لأكثر من مرة؛ فكان من المفترض أن نراها في فبراير 2021، ولكنا تأجلت حتى سبتمبر، ثم إلى أكتوبر. وبسبب هذه التأجيلات قد تود الشركة أن تجعل هناك براحًا منطقيًا من الوقت قبل أن تصدر لعبتها القادمة.

نمط يوبي سوفت في الإعلان عن أجزاء السلسلة

Far Cry
 

بالنسبة لموعد إصدار أجزاء السلسلة، تتبع يوبي سوفت نهجًا معينًا لإشعال الحماس بين اللاعبين. وحتى وقت كتابة هذا المقال في أبريل 2022، لم تعلن يوبي سوفت عن أي يخص الجزء الجديد، ولا توجد حتى أي إشاعات قوية عن الجزء القادم. ولكن إن لم تعلن الشركة عن العنوان القادم الآن، فمتى سيتم الإعلان؟

قد لا يكون الآن هو الوقت المناسب للإعلان، ولكن حتى فكرة عدم وجود إشاعات قوية يقلق جماهير السلسلة. إذا نظرنا إلى الجزء الخامس من Far Cry، فسنرى أن يوبي سوفت أعلنت عنه في مايو 2017، وهذا يعني سنةً كاملة -إلّا بضعة أشهر- قبل إصدار اللعبة في فبراير 2018. علاوة على ذلك، فالإعلان عن الجزء السادس نفسه كان في يونيو 2020، فهل هذا يعني أن الشركة ستعلن عن الجزء الجديد في شهر يوليو القادم؟ ربما. أعتقد أنها كانت تنوي أن تحمسنا به في مؤتمر E3 أو في زحمة الصيف، وهذا ينقلنا إلى الفقرة الثالثة.

تأثير الجائحة على يوبي سوفت

Far Cry

لا شك أن جميعنا تأثرنا بجائحة كورونا بطريقة أو بأخرى، ومجتمع اللاعبين وصناعة الألعاب كاملة لم تكن استثناءً على الإطلاق، وأقرب نتائج الجائحة كانت منذ أسبوعين فقط عندما علمنا بإلغاء مؤتمر E3، وذلك بعدما ألغي في 2021، وهذا حرمنا من فرص كبيرة لعرض أفضل ما يمكن للشركات أن تقدمه لنا بألعابها الجديدة.

شركة يوبي سوفت نفسها تأثرت أيضًا بفيروس كورونا اللعين، وذلك عندما تأجلت ألعابها عن الجدول المحدد، بل وهناك من ألغي تمامًا.

نسخة الريميك مثلًا من لعبة The Prince of Persia: Sands of Time كان من المقرر لها أن تصدر في يناير 2021، ولكنها أُجلت، والآن لم نسمع عنها منذ ما يزيد عن العام تقريبًا. لعبة الأكشن والقراصنة أيضًا Skull and Bones اختفت عن الأبصار وغابت عن مسامعنا منذ الإعلان الأول عنها في مؤتمر E3 في 2017. الشاهد هنا أن الجميع تأثر بالفيروس اللعين، ويوبي سوفت كانت وما زالت ضمن الجميع.

وفي المشاكل والقضايا التي تواجهها يوبي سوفت، من الاعتداءات الجنسية لمشكلة الشذوذ وإلغاء بطولة Rainbow Six Siege من الإمارات، لن تصبح الشركة في رفاهية إصدار الجزء الجديد من Far Cry هذا العام بالتأكيد.

في النهاية، تمر شركات الألعاب الآن بظروف صعبة، وخصوصًا بعد الغزو الروسي لأوكرانيا وإلغاء مؤتمر E3، والذي كان بالنسبة للكثيرين فرصة ذهبية لعرض أسلوب اللعب الخاص بعناوينهم، وكنا تحدثنا عن هذا الأمر ومشكلة استديو بيثيسدا الآن بعد أن كان سينتهز فرصة المؤتمر ليرنا أسلوب لعب مطول لحصرية الإكس بوكس الأكثر انتظارً، Starfield.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى