مقالاتPc

مميزات يجب على Epic Games أن يتبناها من أجل التغلب على Steam

الهدايا بين اللاعبين، ومراجعة الألعاب، والجانب الاجتماعي: هذا ما يحتاجه المتجر العصري

على الرغم من شهرة أسطوانات الألعاب على أجهزة الكونسول مثل البلايستيشن والإكس بوكس، إلا أنها اختفت من عقول لاعبي الحواسيب الشخصية. هناك الآن -ومنذ قترة ليست بالقصيرة- ما يُسمى بمتاجر الألعاب مثل Epic Games، وSteam وهي ما يعتمد عليه لاعبو الحواسيب الشخصية لشراء ألعابهم والاستمتاع بها.

لسنوات طويلة ظل متجر شركة Valve الشهير باسم Steam في السيطرة على سوق اللاعبين وجذبهم إليه بسبب سمعته الطيبة ومكتبته الواسعة من الألعاب، ولكن مؤخرًا ظهر على الساحة خصم قوي لا يُستهان به وهو متجر Epic Games والذي صنع لنفسه مكانه عالية عند اللاعبين وسُمعة خطفت قلوب ومحبي الألعاب بسبب هدايا المتجر المجانية والمستمرة.

وعلى الرغم من احتواء متجر Epic Games على ألعاب AAA قوية جدًا مثل Grand Theft Auto 5، وControl، وA Plague Tale: Innocence، إلا أن هناك العديد من المزايا التي تنقصه وتجعله يحاول اللحاق بالعملاق Steam، فقط بعض المميزات التي يمكن إضافتها ستجعله أحد أقوى وأفضل البيئات المريحة للاعبين للذهاب إليها وانتقاء ما يفضلونه من عناوين مُرضية.

ميزة الهدايا بين اللاعبين

Epic Games

صناعة الألعاب ليست مجرد صناعة، والألعاب لم تكن أبدًا تقتصر على مجرد اللعب والاستمتاع؛ هناك من يكون علاقات عن طريق إهداء تلك الألعاب لأصدقائه أو للأشخاص المقربين منه. ربما تود أن تُهدي لاعبًا God of War (نسخة الحاسب الشخصي) كهدية بمناسبة عيد ميلاده، فيمكنك فعل هذا الأمر ببساطة على متجر Steam، أما على Epic Games، فلسوء الحظ ليس لدى اللاعبين ذلك الخيار.

الغريب في الأمر أن هذا الأمر يُعد من أكبر المزايا التي يمكن لأي متجر أن يتيحها، بل ويروج لها لكسب المزيد من الأموال وجذب المزيد من عمليات الشراء. ولهذا السبب ربما يجب على متجر Epic Games أن يفكر في الأمر مليًا ويضيف هذه الميزة بأسرع ما يمكن، فكيف يمكن للمتجر الذي يُهدي اللاعبين ألعابًا مجانية بشكل دوري ألا يتيح تلك الخاصية؟!

يجب على Epic Games أن يراجع الألعاب!

Epic Games

مع كثرة الألعاب الموجودة على المتجر، ومع كثرة الهدايا التي يقدمها الموقع للاعبين، يمكن لأسعار الألعاب أن تؤلم الكثير من اللاعبين، ولكن حتى إن امتلك اللاعب جميع الأموال التي تمكنه من شراء ما يُحب من ألعاب، فلا يزال هناك وقت ومجهود يحتاج أن يبذلهما من أجل أن يستمتع.

حفاظًا واحترامًا على وقت اللاعبين، على المتاجر الإلكترونية أن تُوفر مراجعات لألعاب الفيديو. الكثير من اللاعبين يعتمدون على تلك المراجعات بشكل كلي ليقرروا في النهاية هل سيختارون أن يقضوا معها أوقاتهم أم لا.

نحن على دراية بأن متجر Epic Games يحتوي على مراجعات بالفعل، ولكنها مُخصصة للنقاد فقط ولا يمكن للاعبين أن يُبدوا آرائهم في اللعبة وهذا الأمر قد يكون مُحبطًا بالنسبة للاعبين الذين يعتمدون على تقييمات اللاعبين وليس النقاد؛ وهذا بالطبع بسبب التشابه الكبير بين اللاعبين وبعضهم البعض. يمكن للاعبين بالطبع أن يزوروا مواقع أخرى للحصول على تقييمات للاعبين، ولكن لماذا لا يسهل متجر Epic Games الأمر عليهم ويوفر عليهم الكثير من الوقت!

الاهتمام بالجانب الاجتماعي

Epic Games

من أكبر سقطات المتجر أنه أخذ وقتًا للاندماج مع مجتمع اللاعبين، وعلى الرغم من أنه قد صنع لنفسه سُمعة طيبة وأصبح خيار آلاف اللاعبين الأول بدلًا من Steam إلا أنه بالتأكيد ليس المكان الأول من الناحية الاجتماعية.

نحن نعلم جميعًا أن الموقع مُقتصر ومُغلق على نفسه في الكثير من الجوانب، وبالرغم من تقديمه الكثير من المميزات الاجتماعية في 2021، إلا أنه يحتاج إلى بعض التوسيعات مثل السماح للاعبين بوضع ملف شخصي وتعريفي لهم بشكل مفصل وربما أيضًا يسمح لهم بقضاء الكثير من الأوقات مع بعضهم وعمل منتديات خاصة بهم أو ما شابه. لا يحتاج متجر Epic Games أن ينسخ موقع ديسكورد، ولكن على الأقل ينظر إلى المميزات التي يتيحها ديسكورد وSteam، ولحسن الحظ كان المتجر قد أعلن أن العمل على ذلك الجانب قيد التنفيذ.

في النهاية يجب أن نعلم أن متجر Epic Games لا يُستهان به على الإطلاق وعلى الرغم من تلك القصور إلا أن هناك الكثير من اللاعبين الذين يفضلونه على Steam. ومنذ ظهوره للعلن في 2018 والموقع في تزايد ونماء مستمر كما أن شعبيته لا تنضب، ونأمل أن يصل لأفضل نسخة في المستقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى