مقالاتقصص الألعاب

3 أحداث تاريخية في لعبة Ghost of Tsushima لم تحدث في الحقيقة

هل هكذا تمكن الساموراي من المغول؟

إذا سألتني عن أفضل تجاربي في ألعاب الفيديو، فبالتأكيد ستتضمن الإجابة: “شبح تسوشيما” Ghost of Tsushima، ولكن على الرغم من المميزات الكثيرة التي تحملها اللعبة، بداية من أجواء الساموراي ومرورًا بالرسوميات الخلابة وليس انتهاءً بالقصة والجيم البلاي الرائعين، إلا أن قصة وأحداث لعبة “شبح تسوشيما” ليست بالدقة الكافية.

قصة Ghost of Tsushima

في عهد الساموراي القديم، وعلى جزيرة يابانية صغيرة تدعى “تسوشيما”، تقع أحداث اللعبة؛ فبعد اجتياح المغول لقريتنا الصغيرة، تصبح القرية عبارة عن أرض خاوية. لم يتبق سوى ساموراي واحد ليدافع عن أرضه ويطرد الغزاة المغوليين، ذلك الساموراي يدعى “جين ساكاي”. هذه قصة اللعبة والتي من المفترض أنها حقيقية، فهل هي كذلك بالفعل؟

قصة اللعبة، والتي يتولى فيها مجموعة صغيرة من الساموراي مهمة حماية قريتهم من آلاف المغوليين، هي قصة حقيقية بطريقة أو بأخرى. فالمغول غزوا جزيرة تسوشيما بالفعل عام 1274 مثلما حدث في اللعبة، وتمت مقاومتهم عن طريق مجموعة صغيرة من الساموراي لم تأخذ وقتًا طويلًا لتباد أمام أسراب المغوليين. هذا بالفعل ما تتحدث عنه اللعبة مع بعض الإضافات الخيالية وخصوصًا عندما يتعلق الأمر بالشخصيات.

ومع استدعاء اثنين من الساموراي المعاصرين عن طريق الاستديو المطور للعبة، وبالنظر للمقابلة التي أجراها مؤسسي الاستديو، كريس زيميرمان، عام 2018، والتي تحدث فيها أحد عن اقحام المطورين للأحداث التاريخية لجعل اللعبة ممتعة، فمن المتوقع ألا نجد أخطاءً في سرد القصة اليابانية دون قصد.

وبالفعل وجدنا أن اللعبة تحكي تاريخًا واقعًا، ووجدنا أنها لم تحرف في القصة الأصلية إلا بقصد، كما قال زيميرمان. كل شيء كان مقصودًا بغرض مواكبة العصر الحالي، ولكننا أتينا في هذا المقال لنتحدث عن الأخطاء الثلاثة التي حادت عن الحقيقة.

لم يستخدم ساموراي القرن ال 13 سيف أو درع

Ghost of Tsushima

عندما أسئلك عن الساموراي، فماذا يأتي ببالك؟ ألا تأتي تلك الصورة النمطية للرداء الياباني وكل ما له علاقة بالسيوف؟ بالطبع، ولا ألومك على ذلك، فتلك هي الصورة النمطية في عصرنا الحالي وهذا ما صورته اللعبة. لكن في القرن الثالث عشر، لم يستخدم الساموراي إلا القوس والسهم في ذلك الوقت، هذا ما تعلموه عن القتال بجانب ركوب الأحصنة. لم يكن استخدام الساموراي ايضًا للدروع أمرًا شائعًا.

زيميرمان نفسه يعلم ذلك، وهذا ما قاله في لقائه عام 2018: “إذا كان تصورك عن الساموراي هو التصور السائد، فسنعطيك هذا التصور، معظم الأشخاص يحملون صورًا معينة لساموراي القرن ال 16، وال 17، وال 18، ولكن ساموراي القرن ال 13 كان مختلفًا.”

يقول زيميرمان أيضًا: “هناك حركات قتالية يستخدمها “جين” لم يكن ليستخدمها الساموراي في الحقيقة، فجين يستخدم الهجمات الدائرية التي تتمتع بأنها جذابة، ولكنها لا تستخدم في الحقيقة”

شخصيات Ghost of Tsushima غير حقيقة تاريخيًا

Ghost of Tsushima

بطل قصتنا، جين ساكاي، وكذلك عمه اللورد شيمورا، هم الأساس التي تقوم عليه اللعبة، ولكن في الحقيقية، لا توجد شخصيات تاريخية تحمل هذه الأسماء. نعم، وجدت قبيلة ساكاي، ولكن لم يكن لها قائد يحمل اسم “جين”، كما أن القبيلة أُسست في القرن الرابع عشر وليس الثالث عشر. أما عن قبيلة “شيمورا”، فلم توجد من الأساس.

قبيلة تسوشيما الحقيقية كانت تدار بواسطة ملاك الأرض الحقيقيين، عائلة Sō daimyo، والتي حمل قائدها اسم Sukekuni Sō وكان قائدًا لحوالي 80 سامواري، ولكن يا للأسف، مات هذا القائد في بداية الغزو المنغولي.

اختلافات الشخصيات الجوهرية هذه كانت فكرة رائعة من الشركة بالمناسبة، تمكنت الشركة من خلالها أن تعفي نفسها من أي مشاكل تاريخية، بالتحديد فيما يتعلق بحياة ووفاة تلك الشخصيات.

لم يكن لشخص واحد أن يوقف الاجتياح المغولي

Ghost of Tsushima

تحذير بالحرق: اللعبة، نجد أن “جين” يقف بمفرده أمام الغزو المغولي رغبةً منه في طردهم أو إبادتهم، وبالفعل سيجد طريقة في النهاية ليفعل ذلك، وهذا مل لم يكن ليقدر عليه أحد في الحقيقة. لم توجد شخصية “جين” تلك في العالم الواقعي.

ما أوقف الجيش المغولي بفترة قصيرة من اجتياحهم لجزيرة تسوشيما، كان إعصار كيوشو الذس ضرب اليابان عام 1274، وهناك الكثير من المزاعم التي تقول بأن محاولة المغول للغزو اليابان للمرة الثانية عام 1281 أُحبطت أيضًا بفضل إعصار آخر.

جين هو من لعب دور الإعصار، والذي أُشير إليه بعد ذلك باسم “الكاميكازي” أو الريح الإلهية”. ومنذ ذلك الحين -وقت حدوث الإعصار- والكاميكازي معروفة في الثقافة اليابانية، ويعتقد الكثيرون أنها حقيقة بالفعل.

في النهاية

نجد أن اللعبة بدأت من القصة الحقيقية الراسخة، ولكنها لعبت في مجريات القصة بطريقة تجعل من اللعبة أكثر تشويقًا وحداثة. هذه التغييرات جعلت من التجربة حدثًا لا ينسى وأزاحت الكثير من المشاكل عن كاهل المطورين، لذلك لا مشكلة لدينا على الإطلاق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى